اختتام الحلقات التكوينية في منهجية البحث العلمي


إختتم مركز جيل البحث العلمي نهار أمس في مقر الإتحاد العالمي للمؤسسات العلمية بالجزائر العاصمة، الحلقات التكوينية في منهجية البحث العلمي التي نظمها بشكل دوري من شهر جانفي الماضي، والتي حاضر فيها كل من د. بن بريح أمال  ود. نادية عمراني (جامعة البليدة 2.)، د. آمنة امحمدي بوزينة (جامعة الشلف) ود. أمينة دريسي (جامعة سيدي بلعباس).

ولقد  استهلت الدكتورة بن بريح محاضرتها بالتوقف عند مراحل البحث العلمي وتناولت النقاط التالية:

  • حسن اختيار موضوع البحث مع مراعاة المدة المحددة.
  • تناسب المقدمة مع موضوع البحث.
  • العلاقة بين إشكاليات البحث ومحاوره.
  • تناسب تقسيم البحث مع الموضوع.
  • كيفية وضع خطة للبحث شاملة لعناصر الموضوع.
  • تناسب العناوين الجزئية مع العناوين الرئيسية.
  • العراقيل التي يواجهها الباحث من أجل الحصول على المادة العلمية.
  • كيفية تجاوز العراقيل وتحويلها إلى حوافز.  د. نادية عمراني

أما الدكتورة نادية عمراني فلقد ركزت  على الأمانة العلمية والنزاهة الأكاديمية التي ينبغي على الباحث الاتصاف بها نظرا للعلاقة الوطيدة التي تربطهما.

لتتوقف بعدها الدكتورة آمنة امحمدي بوزينة عند القرار  رقم  933 الصادر عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي المؤرخ في 28 جويلية 2016 (حمل من هنا القرار) وتحديدا المادة الثالثة منه  من خلال التحذير من الممارسات التي تندرج في نطاق السرقات العلمية.

أما الدكتورة أمينة دريسي فهي بدورها قد ركزت في محاضرتها على الأمانة العلمية وسبل المحافظة عليها في إعداد البحوث الأكاديمية .

ومن أهم النقاط التي تم اثارتها خلال هذه الحلقات التكوينية هي مسؤولية الجميع في المحافظة على الأمانة العلمية إذ يقع على كل باحث سواء كان طالب أو أستاذ جامعي مهمة نشر أخلقيات البحث العلمي.

وفي ختام هذه الحلقات التكوينية قررت إدارة المركز  تنظيم دورات علمية مكثفة في منهجية البحث العلمي خلال جامعتها الصيفية المقبلة .

Dr Dricif1Dr Bouzina
Updated: 2017-04-02 — 13:56

أضف تعليق

JiL Scientific Research Center © Frontier Theme